الرئيسية » الاخبار المنوعة » بشرى اسلامية الطاغية العلماني بن علي يغادر تونس
بشرى اسلامية الطاغية العلماني بن علي يغادر تونس

بشرى اسلامية الطاغية العلماني بن علي يغادر تونس


ونقل موقع الاسلام اليوم هذا الخبر الغنوشي يتولى رئاسة تونس واتهامات بمخالفته للدستور
الجمعة 10 صفر 1432 الموافق 14 يناير 2011
 




الإسلام اليوم/ وكالات



أعلن الوزير الأول التونسي محمد الغنوشي، توليه منصب الرئاسة، داعيًا الشعب التونسي إلى الالتحام والتعاون من أجل عودة تونس قوية آمنة.
وتعهد الغنوشي في كلمة تلفزيونية باحترام الدستور واستعادة الاستقرار.

كما تعهد في الكلمة التي بثت على الهواء مباشرة بتنفيذ الإصلاحات السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي أعلنت وذلك بالتشاور مع كل الأطراف السياسية بما فيها الأحزاب السياسية والمجتمع المدني.

ففي لحظة تاريخية وثورة شعبية ناجحة، غادر الرئيس التونسي زين العابدين بن علي، تونس، إلى جهة غير معلومة حتى الآن، وينتشر الآن الجيش التونسي في أنحاء البلاد، لتهدئة الأمور.
وقالت أنباء الشرق الأوسط ووكالة الأنباء الفرنسية: إن بن علي غادر البلاد متوجها إلى مالطا بحماية ليبية، فيما نقلت قناة "الجزيرة" الفضائية عن مصادر لم تحددها أن ابن علي غادر البلاد.

وأعلن البيت الأبيض في بيان: أنه للشعب التونسي الحق في اختيار زعمائه.
فيما قال خبير قانون دستوري لفضائية "الجزيرة": إن تولي الوزير الأول مغالطة كبيرة استُغل فيها الدستور لخدمة مصالح بن علي.

على جانب أخر، تجمع العشرات من المصريين أمام السفارة التونسية لتأييد خيار الشعب التونسي والاحتفال برحيل بن علي.



"بن علي" يغادر تونس والجيش يغلق المجال الجوي
الجمعة 14 يناير 2011



مفكرة الاسلام: أعلن التلفزيون التونسي الرسمي أن الرئيس زين العابدين بن على غادر البلاد رسميا مع أفراد من عائلته، وأن رئيس البرلمان تسلم السلطة مؤقتا لحين إجراء انتخابات في تونس، فيما أعلن الجيش حالة الطوارىء في عموم البلاد وفرض سيطرته على مطار تونس قرطاج الدولي وتم إغلاق المجال الجوي.
وأشارت بعض الأنباء إلى أن بن علي غادر البلاد جوا باتجاه الأرجنتين حيث يُعتقد أن له بعض الممتلكات والعقارات.
وكانت أنباء أفادت مساء الجمعة بأن الرئيس التونسي زين العابدين بن علي غادر البلاد وتسلم الجيش زمام السلطة.
وقد ذكرت عدة مصادر صحافية أن الرئيس بن علي تخلى عن السلطة في اطار تسوية تقضي بتسليم رئيس مجلس النواب التونسي فؤاد المبزع للسلطة.
وتنص التسوية على تشكيل مجلس قيادة مكون من ستة أشخاص يرأسه رئيس البرلمان ويضم وزير الدفاع.
الجيش التونسي يسيطر على مطار العاصمة:
في غضون ذلك، سيطر الجيش التونسي على مطار تونس قرطاج الدولي وتم إغلاق المجال الجوي، بحسب ما أعلن مصدر ملاحي لوكالة فرانس برس.
وقال المصدر ردا على سؤال بشان شائعات عن مغادرة مقربين للرئيس التونسي زين العابدين بن علي تونس على عجل "يمكنني أن أؤكد أن الجيش سيطر على المطار ومدرعاته تحاصر المطار".
وأضاف المصدر ردا على السؤال: "ليست لدي معلومات بهذا الشأن لكن أحد الأشخاص تسلل عبر الحاجز إلى المدرج وتم التبليغ عنه".
وتابع أنه "تم غلق المجال الجوي على الفور".
وعادت طائرة تابعة للخطوط الجوية الفرنسية اتية من باريس ادراجها الى العاصمة الفرنسية بسبب اغلاق المجال الجوي، بحسب صحافي لوكالة فرانس برس على متن الرحلة.

وكانت صحيفة نيويورك تايمز قد كشفت أن متظاهرين اجتاحوا قصرًا تابعًا لأحد أفراد عائلة الرئيس التونسي، وسط أنباء عن هروب عدد من أفراد العائلة الحاكمة خارج البلاد، وأنباء أخرى عن أن الرئيس زين العابدين بن علي لديه ثلاثة طائرات هليكوبتر مليئة بالوقود جاهزة لنقله إلى مالطا لو تأزمت الأوضاع.
وقالت فضائية "الجزيرة" في تقرير لها إن المواجهات بين المتظاهرين وقوات الأمن التونسية تجددت في العاصمة، وسقط 6 قتلى في المواجهات، كما أنه تتواتر أنباء عن رحيل عائلة الرئيس التونسي إلى خارج البلاد.
وفي أحدث تطورات الأوضاع المتفجرة في تونس قرر الرئيس التونسي "زين العابدين بن علي"، اليوم الجمعة، إقالة الحكومة وحل البرلمان وإجراء انتخابات برلمانية مبكرة خلال 6 أشهر.
وقال رئيس الوزراء التونسي محمد الغنوشي إن رئيس الجمهورية قرر حل الحكومة وتكليف الغنوشي تشكيل حكومة جديدة.
وأضاف أن بن علي "قرر إجراء انتخابات تشريعية سابقة لأوانها وذلك خلال ستة شهر".
وفي سياق متصل، أعلنت السلطات التونسية بعد ظهر الجمعة "حالة الطوارىء في كامل أنحاء الجمهورية"، بحسب ما أفاد مصدر رسمي.
وذكرت وكالة تونس أفريقيا للأنباء الحكومية أنه "حفاظا على سلامة الأشخاص والممتلكات من الشغب تقرر إعلان حالة الطوارىء في كامل الجمهورية" حتى إشعار آخر.

التعليقات على الفيس بوك



أضف تعليق

Developed By Mohanad Ameen,Powered By Arab-Portal