الرئيسية » الاخبار العربية والعالمية » احتجاجات بعد مقتل مصرية محجبة داخل محكمة بألمانيا
احتجاجات بعد مقتل مصرية محجبة داخل محكمة بألمانيا

احتجاجات بعد مقتل مصرية محجبة داخل محكمة بألمانيا


الهندسة الوراثية بجامعة المنوفية، لقيت مصرعها نتيجة الاعتداء عليها بآلة حادة، من قبل أحد الألمان بقاعة محكمة "لاندس كريتش" في دريسدن.
ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط أن السفير المصري لدى ألمانيا، رمزي عز الدين، يتابع الحالة الصحية "الحرجة" للزوج، فيما توجه الملحق الثقافي بالسفارة المصرية، سيد تاج الدين، إلى دريسدن، مصطحباً معه أهالي الزوجة لتسلم جثمان القتيلة، والاطمئنان على الزوج.
كما أشارت صحيفة "الأهرام" المصرية إلى أن وزير التعليم العالي والدولة للبحث العملي، هاني هلال، أمر بسفر أسرتي المبعوث المصري وزوجته إلى ألمانيا "بشكل عاجل"، مع اتخاذ جميع الإجراءات اللازمة لاستعادة جثمان الزوجة القتيلة ورعاية الزوج المصاب.
أما صحيفة "الأخبار" فقد أشارت إلى أن أحداث "الجريمة" بدأت بمشادة كلامية بين الزوجة ومواطن ألماني، يُدعى أليكس (28 عاماً)، في حديقة للأطفال قبل عام، عندما طلبت منه أن يترك الأرجوحة لابنها الطفل، إلا أنه قام بسبها واتهامها بأنها "إرهابية" بسبب ارتدائها الحجاب.
وذكرت الصحيفة القاهرية، في عددها الجمعة، أن "الجاني اعتاد التعرض للزوجة ونزع الحجاب عن رأسها"، مما اضطرها إلى تقديم شكوى ضده، حيث قضت المحكمة أواخر العام الماضي، بتغريم المتهم 750  يورو، أي ما يُعادل حوالي 1055 دولار أمريكي.
و أشار مراسل مأرب برس في ألمانيا, أن سبب الخلاف الذي ادى الى مقتل السيدة المصرية بألمانيا هو خلاف بسبب أرجوحة أطفال في احدى حدائق مدينة دريسدن,حيث طلبت الضحية السيدة مروة من الجاني السماح لابنها من اللعب على الأرجوحة, التي كان يلعب بها ابن الجاني, الا أنه أنهال عليها بالشتائم و أنها اسلامية و  ترتدي الحجاب و إرهابية و ألفاظ نابية أخرى, على أثرها رفعت الضحية دعوى ضد الجاني, و حكم عليه بدفع تعويض مبلغ 780  يورو, فأستأنف الحُكم, لم تكد المحكمة الأخرى تبدأ عملها, حتى أنهال عليها بـ 18طعنة, وسط دهشة الحضور و أفراد الشرطة, حتى أتى شرطي من القاعة المجاورة و أطلق الرصاص على زوج الضحية, ضنا منه  أنه الجاني, و بعد تشريح الجثة تبين أن الضحية حامل في شهرها الثالث, و بررت الشرطة دخول الخنجر الى قاعة المحكمة, أنه في المحاكم المدنية, لا يتم التفتيش كما في المحاكم الجنائية


Young wife accused of terrorism because of its adherence to hijab
Protests after the killing of Egyptian veiled within the Court of Germany
White Marib Press-News -Germany: special
City had the "Dresden" German angry protests Friday, in which hundreds of Muslims, after the attack one of the German Egyptian woman "veiled" and her husband inside the room by a court late last week, resulting in the death of Ms. Young and seriously injuring her husband.
The officials confirmed the Ministry of Foreign Affairs and Education in Cairo that called Ms. Marwa El-Sherbini (32 years), the wife of the Egyptian envoy to Germany, Ali Alawi crutch, repeater Institute of Genetic Engineering, University of Monoufia, was killed by a result of the attack with a sharp instrument, by a German court room "to lurk Creech "in Dresden.
The Middle East News Agency that the Egyptian ambassador to Germany, Ramzi Izz al-Din, the health situation following the "critical" to the husband, went with the Egyptian embassy cultural attaché, Mr. Tajuddin, to Dresden, look with the people of the wife to receive the body of the victim, and to check on the husband.
She also told "Al-Ahram" that the Egyptian Minister of Higher Education and the state of applied research, Hani Helal, is my family, travel and his wife, the Egyptian envoy to Germany, "urgently", while taking all necessary action to recover the dead body of his wife and care for the injured spouse.
The newspaper "News" has pointed out that the events of "crime" began Bamshadp of words between a wife and a German citizen, named Alex (28 years), in a children's park a year ago, when I asked him to leave the swing of her child, but it has Bsabha and accusing them of " terrorist "because of wearing hijab.
The newspaper, Cairo, on the Friday, that "the offender is usually subjected to the wife and the veil was removed from her head", which was forced to file a complaint against him, where the Court ruled late last year, accused fined 750 euros, equivalent to about U.S. $ 1055.
He and Marib Press correspondent in Germany, that the cause of the dispute that led to the death of Ms. Egypt, Germany, is a dispute over the children in the swing of a garden city of Dresden, where the victim from the offender, Ms. Marwa to allow her son to play on the swing, which he played the son of the offender, However, by the insults and beat it and wears an Islamic veil and terrorism, and other obscene words, the impact of the victim filed a lawsuit against the offender, and sentenced to pay compensation in the amount of 780 euros, appealed the sentence, not just the other court begins its work, even beat the 18 stab b, to the amazement of the audience and members of the police, a policeman came up to the next room and shot the husband of the victim, offender Dhana him, and after an autopsy found that the victim was pregnant with her third month, and justified the police entry dagger to the courtroom, in the courts Civil, the inspection is not as in the criminal courts

التعليقات على الفيس بوك



أضف تعليق

Developed By Mohanad Ameen,Powered By Arab-Portal