الرئيسية » الأخبار الثقافيه » طاعة الوالدين كنز ثمين فلا تضيعوه أيها الأبناء_بقلم عبدالله عاتق السوادي
طاعة الوالدين كنز ثمين فلا تضيعوه أيها الأبناء_بقلم عبدالله عاتق السوادي

طاعة الوالدين كنز ثمين فلا تضيعوه أيها الأبناء_بقلم عبدالله عاتق السوادي


البيضاء نيوز_خاص_
طاعة الوالدين من طاعة الله عز وجل قال تعالى : وقضى ربك ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحسانا وإما يبلغن عندك الكبر أحدهما أو كلاهما فلا تقل لهما أف ولا تنهرهما وقل لهما قولا كريما واخفض لهما جناح الذل من الرحمة وقل رب إرحمهما كما ربياني صغيرا) (ووصينا الإنسان بوالديه إحسانا حملته أمه وهن على وهن) وحديث سيدنا ونبينا محمد صلى الله عليه وسلم : الجنة تحت أقدام الأمهات ) معان إسلامية عظيمة يأمرنا الله عز وجل بها لنرد شيئا بسيطا من الجميل لوالدينا على ما قدماه لنا من تعب وجهد وكد في سبيل إسعادنا منذ مجيئنا إلى هذه الأرض سهرا من أجلنا كثيرا تعبا من أجلنا ليلا ونهارا خوفا وحبا وهلعا وتضحية ورغبة في أن يرونا كبارا وفي صحة وعافية لا يريدون منا جزاءا ولا شكورا لكنهم بحاجتنا إن إشتد ساعدنا وتوسعت مداركنا وتسهلت أبواب رزقنا بحاجه لنا عند أن يتقدموا في السن ويغزوهم الشيب وتنهك قواهم الجسدية بحاجة الى مد يد العون لهم وطاعتهم والبشاشة في وجوههم وتلبية طلباتهم والقرب منهم لأن يوما واحدا يقضيه الأب أو تقضيه الأم في هم وغم بسبب عقوق أبناءهم أو رفع أصواتهم عليهم أو تفضيل طلبات زوجاتهم على طلباتهم لهو إثم كبير يضيق الوالدان منه أبعد العناء والشقاء يبادل بالنكران والخذلان والعقوق وعلى الآباء إذا أرادوا أبناءا صالحين مستقبلا أن يعلموهم القرآن الكريم كلام الله عز وجل لينشأوا نشأة صالحة فمن خاف الله سيبر في والديه ويحدث العكس عندما يتربى الأبناء بعيدا عن رياض الدين الصالحة أو عندما يرافقوا رفقاء السوء وأعوان الشيطان فتكون أخلاقهم سيئة وعصيانهم واضح فالله الله طاعة الوالدين والبر فيهما كلا حسب إستطاعته نسأل الله تعالى أن يعيننا على طاعته و طاعة والدينا وأن يكتب لنا ولهم الأجر الكبير في الدنيا والآخرة إنه سميع مجيب الدعاء

التعليقات على الفيس بوك



أضف تعليق

Developed By Mohanad Ameen,Powered By Arab-Portal